اللهاة ، لهاة الحلق Uvula








اللهاة عبارة عن بروز عضلي يتكون من نسيج طلائي
غدّي ، مخروطي الشكل ، يتدلى من الحنك الرخو soft palate ، يبلغ طولها 15
– 35 ملم . وتقع قرب خلف الحنجرة

وهي معلقة في قمة الجزء الخلفي للفم .



أصل كلمة Uvula مشتقة من الكلمة اليونانية " uva" وتعني العنب ، لأن شكل لهاة الحلق تشبه العنب



في حالة الالتهاب المتكرر للوزتين تتعرض
اللهاه للاصابة بالالتهاب ، واذا تحول الالتهاب الى الحالة المزمنة يصبح
انتفاخ اللهاة مزمناً قد يحتاج الى عملية استئصال جزئي

و في حالة الاصابة بـ الحلق الدفتيري فيمكن ان تغطى بغشاء كاذب .


معظم المراجع الطبية تهمل اللهاة ، و لكنها لا تخلو من الفائدة ، فهي :-



- تساهم في عملية الذوق

- كذلك في إثارة الاقياء ، و هذا يفيد في حالة الرغبة في إفراغ المعدة في حالات التسمم
- لها دور في خلق اصوات الإنسان
- تلعب دورآ مهمآ في إخراج الحروف الساكنة خاصة في اللغات العربية ، الألمانية والفرنسية


اللهاة الطويلة المتدلية قد تسبب مشاكل في النوم كالشخير (عندما تهتز)
وانقطاع النفس ، الامر الذي قد يدعوا إلى إستصال جزئي أو كلي للهاة



إن ولادة طفل بـ اللهاة المشقوقة أمر نادر الحدوث وقد يترافق أيضآ مع الحنك المشقوق



الرغامي Trachea








الرغامي عبارة عن أنبوب اسطواني الشكل طوله حوالي
12سم ، و عرضه حوالي 2سم ، و تتكون من 16- 20 حلقة غضروفية ، و تبدأ عند
مستوى الفقرة الرقبية السادسة امام الغضروف الحلقي (الفتخي) cricoid
cartilage ، و الحلقات الغضروفية غير مكتملة من الخلف ، فهي على شكل حذوة
الفرس ، فتحتها للخلف حيث تتكون هذه الفتحة من ألياف عضلية ملساء تستطيع
ان تضغط بخفة على كتلة الطعام الموجودة في المريء فتعطي الشعور بصعوبة
البلع .



سطحها الداخلي مبطن بغشاء مخاطي تنفسي ، و
مزود بأهداب متذبذبة ، من الاسفل للأعلى فتعمل على طرح و إخراج الافرازات
المخاطية من داخلها .



و عند مستوى الفقرة الصدرية الخامسة تتفرع الى فرعين هما القصبة الهوائية اليمنى و اليسرى .



يحيط بها من الخلف المريء ومن الامام في الرقبة برزخ الغدة الدرقية و في الصدر الغدة الزعترية و الاوعية الدموية .




وظائف الرغامي :



• تتمدد أثناء البلع لتعمل على إعادة الحنجرة الى وضعية الراحة بعد ان تكون قد ارتفعت أثناء البلع .

• البقاء مفتوحة بفضل الغضروف الشفاف حتى لا تنخمص أثناء الشهيق .
تغير حجم الحلقات الغضروفية حسب الحاجة ، فعند السعال تتسع بمعدل 30% بفعل ضغط الهواء على جدرانها .
• طرح و إخراج الإفرازات المخاطية بفضل الاهداب المتذبذبة

تابع...........